منتديات ال حميقان
مرحبا بكم اخواني الاعزآء بمنتدآكم منتديآت || منتديات الحميقاني|| ..
أخي الزائ لا تخبل علينا وبآدر با التسجيل .
او قوم بتسجيل دخولك اذا كنت عضو مشترك ,,
نتمنى لكم قضاء اجمل الاوقآت معنــــا ....
‘ إدارة المنتدى || ابو اليسر الحميقاني...


ساحة آل حميقآن
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحباً بزورنا الكرآم نتمنى لكم قضاء اجمل الاوقآت معنا نود احاطتكم علماً بانة تم حجز الدومين للمنتديات آل حميقــآن وانة اصبح جآآهز ولا ينقصة سوى التركيب وسيتم الانتهاء من رفع وتركيب النسخة غداً باذن الله تعالى فا ترقبو المفجأة Neutral| أبو اليسر الحميقــآني ||:

شاطر | 
 

 قصيده للشاعر احمد غرامه الحميقاني رحمه الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو البشاير الحميقاني
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 10/08/2011

مُساهمةموضوع: قصيده للشاعر احمد غرامه الحميقاني رحمه الله   الأحد أغسطس 14, 2011 3:47 pm

الأسم: أحمد غرامة عبدالرحمن الحميقاني
محل الميلاد:الناصفة ال حميقان البيضاء
تاريخ الميلاد:1870 تقريبا
عاش ما يناهز الخمسة والثمانين عام
اتصف بالشجاعة والإقدام أثناء المعارك القبلية التي كانت تدور رحاها بين قبيلته والقبائل المجاورة وخاصة قبيلة الحد يافع وله محجا مشهور يدعى بإسمة حتى يومنا هذا
تميز على غير من شعراء عصره بالذكاء و الحكمة وفن صياغة الكلمة وصارت قصائدة أدلة تثبت بها الأقوال ويستدل بها على الحوادث وأتُخذت كاأمثال وحكم حفظها الكثير من أهل عصره لما تحمله من قيم سامية ومدلولات عميقة
قال القصيدة بمختلف أنواعها وأبدع فيها
وقال الزوامل المراجز والمهاجل بكل أشكالها
وكان إلى جانب هذا كله رجل على معرفة واسعة بأنساب والقبائل ومناطقها
وكان له صلة كبيرة برجال الدين ومشايخه ومنهم ابن باكر في بيحان وهذا مما أثرى ثقافته في عصر كان الجميع لا يعرفون شي عن القصص الدينة والتي جسدها في قصائدة ومنها قصة خلق آدم فقد سرد هذة القصة في مقدمة إحدى قصائدة وكذلك قصة أم الكبائر وأن كانت من الأسرائيليات ولكن نستدل بها كشاهد لمدى توسع معرفته
وكان يستخدم الكلمات ذات المعاني العميقة والتي يصعب على البعض تفسيرها تساجل مع وشعراء منهم عبدموسى عبادي الجوهري من قبائل الحد يافع
و الشيخ على عبدالرب الحميقاني
والشاعر بن هساس من يافع
وكثير من الشعراء القدامي
ترك قصائدة محفوضة في الصدور لإنه كان لا يعرف الكتابة والقراءة
وقد تم جمع أغلبها من قبل أحفادة
وهناك الكثير ما زال غير مكتوب ولكن سوف يجمع بتكاتف الايادي وتظافر الجهود وسيكون هذا المجلس هو المنتدى السباق لنشر هذه الدرر التي تروي قصص وحكايات وعادات الناس وأسلوب تعاملهم وطريقة حياتهم البسيطة
لدي البعض من قصائده وأن سنحت الفرصة لي سابدأ كتابتها لكم
ومن كان لديه أي إضافة أو تعليق فالمجال مفتوح
وللجميع تحياتي
أولا يشرفني حضور الجميع في هذه الصفحة وأرجو أن أوفق في نقل ما أستطيع من قصائد لهذا العملاق الذي كان علما في الشعر الشعبي
ولكن قبل أن أبدأ أحب أن أنوه إلىإن هناك كلمات معناها عميق وربما لا تستخدم في مناطق البعض وسوف أفسر ما أعرفه ممن طلب مني دالك
وأيضا توجد كلمات أخرى لا اعرف معناها ومن لديه معرفة فيها فعليه توضيحها لمن أستفسر
=======
ومن باب الأمانة العلمية رأيت أن أكتب القصيدة الأتية وهي أول قصائده ومع ذكر الحادثه أو المناسبة لها مع إنها أقرب إلي الخيال منها إلي الواقع ولكن
وكما قصها لي الراوي وهو ممن حضرو الموقف بأكمله ومن معاصري الشاعروكان حين نقلتها منه في التسعين عاما تقريبا وحافظا لها عن ظهر قلب
القصة تقول
كان الشاعر بتول كأغلبية أبناءالمجتمع آنذاك عند أحد ملاك الأراضي الواسعة وكان شابا يتيما وله أخ يصغره سنا يعمل راعيا في قرية مجاورة قرية راوي القصة عند أحد الاهالي
وفي يوما ذهب الشاعر إلي هذة القرية في الصباح ليرى أخاه فناداه فخرج مسرعا هرعا وقال له ياخي لقد أتتني امراة جميلة في منامي وانشدتني أبيات شعرية
وأسمعة ا القصيدة التي لا تتجاوز الخمسة أبيات وقد اسمعني الراوي تلك الأبيات ولكن لم أأبه إلى ذلك لإعتقادي بسطورية القصة ثم قال له اخوة لماذا قلت لي بهذا (إنها الحليلة لقد أبحت السر) الله يكون معك خوفي عليك أن تجن
وفي مساء تلك الليلة وكعادة أهل القرية الصغيرة والتي ينتسبون إلي أسرة واحدة يجتمعون في بيت واحد يتبادلون الكلام حول أمور الحياة التي كانت غاية بالبساطة وعلى ضوء المصباح القديم الذي لا يتجاوز محيطه
يقضون سمراتهم الليلية وهم يتناوبون على تدخين تتن المداعة
قال الراوي وفي اثناء تجهيزي للمداعة ووضع النار على ((البوري)) خرج أخو الشاعر إلى مكان يقابل الغرفة التي كنا فيها وبسرعة كلمح البصر عاد إلى الغرفة مندفعا ورمى المداعة وأمطر الجميع بوابل من الكلمات المجرحة والسب والشتم الذي لم يعهده أحد منه كان مجنونا بمعني الكلمة ثم أخذوه وأحكموا وثاقه وذهب رجلان الى إخيه لإخباره بما حصل
فقصا له القصه وقال كانت أتوقع ذلك لقد أباح بسر الحليلة
ثم اخذ كبش وذهبوا جميعا إلى القرية وذلك كفدا كما قال الراوي قال كانت ليلة دسمة فلنا عهد طويل من اللحمة
أما الراعي فقد بات ليلته يسب الجميع وهو موثوق بالظفير ((الحبل ألاسود)
وفي الصباح عاد به الي بيته وقضي ليال ساهرا بجانه لكن ومنتظرا للفرج لعله يتشافي ولكن دون جدوى
وفي أحدى الليال ذهبوا مجموعة ومن ظمنهم الراوي إلي بيت الشاعر أحمد غرامه وعند وصولهم قالوا له أذهب ونم ونحن سنراقبه وذهب لينام ماذا حدث عند النوم ؟
ما سيدور حوارا في الأبيات التالية وهو ما يسمونه بمصطلحهم الهاجس والحليله حوار منسق وأبيات جميلة وكان الشاعر كتب المسرحية الشعرية الشعبية على غرار مسرحية عنتر وعبلة لأحمد شوقي وهنا كان الفرج لقد دله شعره على ال>ي يملك الدواء انه السيد اجمد ابن على المنصب ولانهم كان كثير الاعتقاد بالسادة ولا نلومهم فقد كان المجتمع جاهل ويروا ان بعض الاشخاص لهم القدرة على دلك
وكما أتفقنا بنقل القصة والقصيدة كما تلقيتها بغض النظر عن واقعيتها أو







أنا ابدع بك أدعيك يا فتـاح
لبواب ذي خلفها المـرزاح
وهادي النـوب للمسـراح
جانـي وللزهـر شـلالـه


يا فالي القلب مـن داخـل
لا به هريجة وبـه شاغـل
والرزق با تجعلـه ساهـل
يالله يـا عالـم الحـالـه


أنا أحمده مـا لمـا برقـه
رب السما ذي خلق خلقـه
ذي يكسي العـود بالورقـه
من بعـد كسـره وكلكالـه


وقلت يـا مرحبيـن أثنيـن
حيا لكمـه ميـه والفيـن
وانته تسمع حروف الزيـن
ذي عادها جـات وصالـه


بتخبـرش ويـن مريـتـي
ما فـي طرقهـا تغريتـي
يا ذي فـي الهنـد حليتـي
من حيث ما تكمـل أموالـه


لا مـر هضـبـه ولا وادي
ما هل مع الفـوج عمّـادي
حلفـت لـك بالله البـادي
ذي أمتـه فـي توكـالـه


ماهل غرض جابني عانـي
هو شي معك بـز بيحانـي
ما هل معانـا كسـا ثانـي
هندي ولا اشتلـت اذبالـه


يا ذي خطرتي علـى فالـي
ماانتي قدش همتش عالـي
لو كان جبتـي هديـه لـي
دسمـال زيـن التمشغالـه


دلا أعقـل رعـك مجنـون
لا دون قلبك غنق محنـون
لو با تسي لي بلـد دمـون
مـا حـد يبـدل بدسمالـه


يا قلبي ازهد لـك المهـرا
من زينة الصورة الخضـرا
ذي قالت الرقعـة الحمـرا
تسـوى بلـد بُجـر كيالـه


والله لا أخشى العتب واللوم
ورحمتش يانعـاس النـوم
مني دعا لش عيال القـوم
رجـال تٌقـتـل وقتـالـه


والله وأنا خوتي القعشـان
زيد عددهم عظيـم الشـان
ما نشرب الا مرق حشيـان
والضان نخصر على هالـه


خواتي أربـع عددجامـوس
جريد كمن سمل مغطـوس
وبنتي انها عصى لبنـوس
شمعة مـن الحيـد سيالـه


ما ذي قـدش ديـم كذابـه
والله وانا البز ما اسخأ بـه
ما هل معي ثـوب بدفأبـه
مـا يصـلـح الا لـزلالـه


عادالفتى سارلـه طـراش
يعطي كسا من كسا مبرش
عاده على العيش يتهـرش
بيجي معـه خلـف جمالـه


قال أحمد النومسـه والعـز
وينكسب الهيـض متناحـز
والبنـدري قوتـه العاجـز
من صادته با تكـل حالـه


من اين لى جيـد يترسـل
يسير فـي الارض يتمهـل
لو حد على الشاعر اتغلـل
في الناصفة حـل ذي قالـه


يسرح وهو منشرح مجبور
من الظهر ذي به ثلاثه دور
وعوده انه قـوي موشـور
صعيـب فتحـه وقفـالـه


مـر المدينـه بهـا سافـر
سلم على صالـح الشاعـر
بيسي معك واحـد امخابـر
بشوف واحـد مـن ابتالـه


مـر المـردم وقربـه مـر
بـلاد ذي للـذره والـبـر
وأهلهـا للبـلاء تحـضـر
رجـال بالحـرب حمّـالـه


وقليت نعـوه غـدا ظاهـر
وخذت قهوه فـي الزاهـر
سلم لهم ما رخـا الماطـر
على شعب عالـي اجبالـه


ريسهـم زاقــر الـعـاده
عاده مفوق علـى اجـداده
با نطلبـه يحفظـه سالـه
زيــد قبـالـه وجـلّالـه


سلـم لعبدالـرب اتخـبـر
بالطيب والمسـك والعنبـر
وبالشقر هو وعـو اخضـر
والمسك لـه فـي تذلذالـه


ذي يكرم الضيـف لا دفّـر
- ان جا برك وان جاه أقور
والخصم يمسك له المظفـر
لا ما تقـع لـه تطروالـه


مر المدينـه بهـا اتجّـزع
ومـر لشعـاب لا تـفـزع
هو ما ترى الملح لا قـزّع
ماحسن عقيـده وهملالـه


واويت عـزه بلـد لحبـاب
سلم على شيبتـه والشـاب
سلم لهم حل مـا المزيـاب
نويـد فيـهـا التملمـالـه


سلم على الفاطـر المنيـب
حبيبنا احمد رعـه يعجـب
لانه على نسلـة المنصـب
وتفـرح النـاس بقبـالـه


سلم على خيـه هـو ابنـه
ما لاح بارق مـن القبلـه
سلـم مـلا حدهـم كـلـه
للبيـت واهلـه وجهـالـه


يديك لـي عقـد بـه نيّـه
ذي يبعـد اصـواب فانيّـه
مـن ذي يوثـق مبانـيّـه
والله بايصـلـح اعمـالـه


حبيب ذي من دعـاء لبـه
يعطيك لي عقد مـن قلبـه
من الكساء ذي على جنبـه
لـكـن يـرشـه بدفّـالـه


ونشر قفا طبت في سيـرك
قل يا حبيبي كثـر خيـرك
ما شي غرض جابني غيرك
ولا ان بالجـوف مشعالـه


ومـر وادي وريـب ايسـر
دبـان مـره كـن اتحـذر
من الغجر خـاف لا يقصـر
ولا ان كــلا بـطـوالـه


مر الهصيصيـه والحيكـل
واويت لا المنقّطع لاسفـل
سلم لصالـح رعـه يثقـل
ذي عنـده الهـرج قذوالـه


وانزل قفا باطـن الـوادي
لاالسوق قدهو على قـادي
سلـم لهـم فـي تزيـادي
ما المركـب اثنـى تنوالـه


وثنه على ناقش الحاجـب
من ميد كـلا يقـع عاجـب
وانا علـى قولهـا واجـب
ما الملـح يقبـل تنهوالـه


سلـم لعـبـدالله الـبـداع
هل عاد ارى الصيد بالمرتاع
والقلب مـن ولّعـه نتـاع
والنفـس تهـوى وميّالـه


سر لك قفا في طريقك هـم
وعبر ومريـت ذي ناعـم
لو حد تخبـر فكـن عالـم
كلمه تـرى النـاس قذّالـه


وقليـت لا وادي النسريـن
ذي به بلد باتهوش الديـن
وشفت لك في مشاف العين
كيف السيب تاتـي اعمالـه


وقالت اقبـل عليـا اقبـال
وقلت كيف انـت يالرجـال
ذي جاء على مهرته خيـال
مهـره وفيهـا التقلقـالـه


وقلت علمك وقـال الخيـر
العافية مـا صدفنـا غيـر
ورزقنـا عنـد رب الطيـر
كـلا وهـو تابـع اشغالـه


والسعر خمسه شعير اخضر
ومـن مُكيّـل بـر احمـر
ومـن ثلاثـه ذره وفـتـر
عـاد الكيـالـه لـدلالـه


هذي السنه ذي بهـا لـزه
لـزه ورع عادهـا بــرزه
ماحد نزل من علـى قـرزه
بعـيـد للـحـب وبـالـه


دكر النبي دي سرا المعراج
دي شيبتـه مثلماالمسـراج
هو دي يطفي دنوب الحـاج
مـن زاره الخيـر ينتالـه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيده للشاعر احمد غرامه الحميقاني رحمه الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ال حميقان  :: ساحة الشعر والشعراء-
انتقل الى: